NewsToday

في الزاوية | يزيد . نت

في الزاوية

تقف خاوية الوفاض
على رصيف الحياة
حقيبتها البالية ..
مثقلة بالذكريات !

تستمع الى لحن تحبه
من مقهى قريب
تذكر اللحظات الفانية
و حبيب بات غريب

تمطر و تختبئ داخل تجويف
بقرب المنعطف
تبحر في الماضي و تفاصيله
تسترجع خيباتها و لا تخف

تدرك ان في ثنايا كل جرح كان
لحظة حلوة موازية و عذبه
تدرك ان كل المشاعر حقيقية
حتى لو كان ما حدث كذبه

تبتسم للرذاذ و السماء الرمادية
و هي تعي ان الخيبة و الخذلان
مشاعر عاديه !

تنتظر مرور الوقت …
و لا تنتظر أحد …
ستخرج من هذا العالم وحدها
دون رفيق يودعها و دون ولد

تدرك ان الوحدة قدر
و المتع و الملذات
ضوء قمر …
فالوهج ليس حقيقي
و العمر .. سفر

~ بواسطة يزيد في مايو 1, 2021.

Source link

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Back to top button